من المنطقي جداً أن تلجأ لاستئجار سيارة من شركة أو مكتب تاجير سيارات في دبي إذا كنت تنوي قضاء عطلة ممتعة؛ وخاصة إذا كان في حسبانك توفير بعض المصاريف التي يتم إنفاقها في المواصلات العامة، أو الاستفادة من الوقت بالطريقة المثلى دون تضييعه في الانتظار أو الالتزام بمواعيد محددة للتنقل، وسواء كنت من المخضرمين الذين يقومون باستئجار سيارات بشكل متكرر أو كنت ستقوم بذلك لأول مرة، فإن هذه الأمور ستساعدك وتسهل عليك مشقة هذه المهمة، وكل ما عليك فعله هو وضعها بعين الاعتبار، ومنها:

  • إذا كان عمرك يقل عن 25 عام، توقّع أن يتم فرض رسوم إضافية مقابل عملية الإيجار وذلك حتى لو كنت تمتلك سجل قيادة نظيف؛ فشركات التأجير لا ترى الأمر سوى أنه مجرد مسؤولية ومخاطر على سياراتهم.
  • إذا كان معك رفيق في رحلتك بعمر 25 عام أو يزيد عن ذلك، لا تدرجه كسائق إضافي، كما يجب أن تحرص على عدم توليه القيادة؛ فالعديد من مكاتب التأجير تفرض رسوماً إضافية عند إضافة سائق، وإذا ما ضُبط من يقود السيارة وهو غير مُدرج في الاتفاقية فإن ذلك يتطلب تعريضاً للمساءلة القانونية والغرامات، وأنت فقط في غنىً عن ذلك.
  • حاول قدر الإمكان تجنب استئجار سيارة من المطار، حيث يترتب على هذا الخيار رسوم إضافية عادةً ما تكون مفروضة على المكاتب المؤجّرة من قبل المطار ولكنهم بطريقة ما يقومون باقتصاصها من العميل، وتبدو هذه الرسوم وكأنها ضريبة على التسهيل على العملاء، أي مقابل استلام سيارة بمجرد النزول من الطائرة بالإضافة لتسليهم في الوقت تماماً قبل المغادرة.
  • حاول قدر الإمكان قيادة السيارة على الطرق المعبدة وتجنب الطرق الوعرة أو الموحلة، ففي حال حدث ذلك ستكون تكلفة غسل السيارة وصيانتها إذا ما حدث لها شيء واقعة على عاتقك، وأنت في صدد التوفير وليس زيادة المصاريف!

مهما كنت على عجلة من أمرك لا تغفل عن ملء خزان وقود السيارة قبل تسليمها، فعلى الرغم من إمكانية ترك هذه المهمة لمكتب التأجير إلا أن ذلك قد يترتب عليه أن تدفع ثمن التعبئة بشكل مضاعف.

shares